شبكة منتديات ريحة البن
يا ضل مفروش
جوات الحوش
مقشوش ونضيف
من قول الزيف
مرشوش بى مويه ريد وحنان
والبن في النار
وتهب ريحتك
وانا راسي يدوش
متقريف ليك
والمطره بدت في ذاك الحوش
المامعروش

شبكة منتديات ريحة البن

منتديات ريحة البن هي البذرة الأولى للجيل الجديد والثمرة الناضجة لتطور المنتديات من خلال الطريقة التي يعرض ويناقش فيها الشعر بكل انواعه ويقدم بها كيفما يحب الجمهور من القراء والنقاد، متضمنا التشويق والإثارة والموضوعية واللطافة في طريقة العرض والمناقشه.
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية
نقاط الزير أحمد الله انساها
المواضيع الأخيرة
» صيانة زانوسي بالقاهرة | ملابس ناصعه البياض مع اشعة الشمس
الأحد أكتوبر 08, 2017 10:30 am من طرف TigerAd

» خدمة صيانة زانوسي
الأحد سبتمبر 10, 2017 11:35 am من طرف TigerAd

» إشارات العارفين
الإثنين أغسطس 28, 2017 1:02 pm من طرف أسكن عيونى

» حل مسائل المعادلات والمتباينات من كتاب سلاح التلميذ
الخميس مارس 09, 2017 2:27 am من طرف أسكن عيونى

» اوعى تسافر
الثلاثاء ديسمبر 20, 2016 4:27 pm من طرف الشاعر محمد سيجو

» منو اليصدق
الأحد نوفمبر 27, 2016 9:21 am من طرف الشاعر محمد سيجو

» حالك سجم يا سودان
الأحد نوفمبر 20, 2016 1:48 pm من طرف الشاعر محمد سيجو

» الخوة الصادقه
الأحد نوفمبر 20, 2016 1:09 pm من طرف الشاعر محمد سيجو

» صيانة ايديال زانوسي بالبحيرة 01211113081
الأحد نوفمبر 20, 2016 11:52 am من طرف ايمان زانوسي

سبتمبر 2018
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
30      
اليوميةاليومية
التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




شاطر | 
 

 بين الحطام لمحتها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حكمت خولي
عضو نشط
عضو نشط


عدد المساهمات : 19
تاريخ التسجيل : 04/12/2014

مُساهمةموضوع: بين الحطام لمحتها    الأربعاء أغسطس 19, 2015 5:10 pm

                              من يوافقني الرأيَ أحبه ومن يخالفني أحبه أكثر بكثير لأن

من التعارضِ والتضادِ يولد دائما شيئٌ جديدٌ ومفيد

 

      بين الحطامِ لمحتُها

 

بين الحطامِ لمحتُها شبحاً تئِنُّ

من الجراحِ وتستجيرْ

وتلُمُّ تجمعُ حولها أشلاءَ أخوتِها الصِّغارْ

وجسوَمَ أهلٍ قد تهدَّمَ فوقهم بيتٌ فقيرْ

وتمدُّ للأفقِ الكئيبِ وقد تكفَّنَ بالسوادِ وبالعَداءْ

حلماً تعجَّنَ بالعناءِ وبالمرارةِ والدِّماءْ

أملاً تنزُّ جراحُهُ يأساً وإحباطاً

صديداً من رجاءْ

ترنو إلى الغيبِ العبوسِ المستكينِ

وقد تخبَّأ خلف أخدارِ السماءْ

ترنو إليه وقد تغضَّنَ وجههُ خجلاً وغارت

 في تخاذلِهِ تراويحُ الدُّعاءْ

همستْ بأذنِ الغيبِ أنَّاتٍ وآهاتٍ

تردِّدها المحاجرُ والحناجرُ والقلوبْ

أين الخلاصُ إلى متى تؤمِّلُنا الغيوبْ ؟؟؟؟؟؟؟؟

وإلى متى سنظلُّ ندفعُ نحن أثمانَ الخطيئةِ

من دماءِ الأبرياءْ ؟؟؟؟؟؟؟

هبُّوا انهضوا يا أخوتي فالغيبُ أعياهُ الجوابْ

هو صامتٌ صمتَ الحجارةِ والصخورِ وقد تكلَّسَ

في تجاويفِ الغَيابْ {القبور }

هبُّوا انهضوا فالعقلُ يُرشدنا ويهدينا إلى سبلِ الصوابْ

ولننزعِ الأقماطَ عن أفكارِنا

ما الغيبُ إلاَّ من بهاريجِ الضبابْ

من هلوساتِ الفكرِ من عبثِ الخبالِ ومن تهاويلِ السرابْ

هبُّوا انهضوا فالعقلُ نورٌ من إلهٍ خالدٍ

قد أبدعَ الكون الرحيبْ

وبراهُ للإنسانِ للحيوانِ للعشبِ الخضيبْ

للنسرِ للغربانِ تنعقُ في السما للعندليبْ

ومهمةُ الإنسانِ والفكرِ النجيبْ

{بهدى إلهٍ عادلٍ للعقلِ دوماً يستجيبْ }

أن يفهمَ الأكوانَ ، أن يجلو الغيبْ

يبني الشرائعَ للحضارةِ سلماً ينحو بها نحو السماءْ

ويفضُّ عنها ما ترسَّبَ من صديدٍ واهتراءْ

ويقودُها نحو التمدنِ والتطورِ والعلاءْ

هبُّوا انهضوا ودعوا السماءَ تفكُّ أسرارَ الغيوبْ

يا للغيوبْ .....

كم مزَّقتْ نسجَ المحبةِ والإخاءْ

كم هدَّمتْ بجهالةٍ وضغينةٍ ما شيدته يدُ الحضارةِ من بناءْ

لتظلَّ تشرعُ بالتَّحنطِ والتَّحجرِ والجمودْ

وتنوخُ ، بالجهلِ السقيمِ وبالتخلفِ والوباءِ ،

على العقولِ على القلوبْ

من قال ان الله قد صنعَ الفيوبْ ؟؟؟؟؟؟

عبر الدهورِ وعبر آلافِ السنينْ

كم زُلزِلتْ وتقوَّضتْ فتبدَّلتْ وتغيرتْ كلُّ الشرائعِ

كلُّ أنظمةِ الغيوبْ

واللهُ باقٍ خالدٌ يبني العوالمَ والوجودْ

ويحضُّ يأمرُ بالتسامي والصعودْ

ويحثُّنا أن نرتقي نحو السماءْ

هبُّوا انهضوا

واللهُ يدعونا فهيَّا نستجيبُ إلى الدعاءْ

من قبلي انا حكمت نايف خولي

                          
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بين الحطام لمحتها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شبكة منتديات ريحة البن :: المنتديات العامه :: الشعر العربي الفصيح-
انتقل الى: